الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 رايتة ورايت معنا اللالم وشاهدة الاغتيال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
انـطـونـيـو
ادارية
ادارية
avatar

عدد المساهمات عدد المساهمات : 178
العمر العمر : 28
السٌّمعَة السٌّمعَة : 0
تاريخ الميلاد تاريخ الميلاد : 10/08/1988
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 02/01/2011
الجنس : ذكر

مُساهمةموضوع: رايتة ورايت معنا اللالم وشاهدة الاغتيال   الأربعاء 6 أبريل 2011 - 6:47

(نعم قد تكاتف معه حينها الغدر والخيانه والكذب لم استطع انا ووفائي الوقف بوجهه قد فعل فعلته وولى هاربا الى من اتى هنا ليرى ماكتبته سأقول له )اتدري انني هنا سأعترف نعم من بداية دخولي هذا المنتدى قد قدمت اعتراف سابق والان هذا اعتراف اخر لا اخفيك انني قد خنت وعدا بيني وبين القلم وكان هناك شاهد الى وهو الحبر نعم فقد قلت له لن التفت لك ولن اكتب ولن اعود لما بداخلي حينها كسرت القلم وبسببي بعثرت الشاهدوالان كما ترون انني قد خنته نعم واتيت بالكارثه لأفضح القلم واسفي لحبره الذي انتثر بكل الزوايا واصبحت تلك الزوايا بائستا بجفافه( قلمي العزيز متى ستكف عن اشغالي وازعاجي ....؟ اتدري ايه القلم اهلا بك في عيادتي سوف تستأصل ايه القلم ما بداخلي بعملية ) Operation Surgery to the inside of you( التي لايستطيع فعلها غيرك اتعلم ما اجملها من لحظات وما اجمل غرف العمليات)عمليات القلم( نعم لا اثق بغير ابدا اغتيال اخر لك ياحرف القلم نعم فقد رأيته ورأيت معنى الألم في بريق عين المثقلتان بالهموم رأيته وهو يربت بيديه على كتفي ويمسح بيديه دموعي التي احتضنت يداه قبل أن تنهمر الدموع من مقلتيه خنق سرور وأزاح بنظرته الدافئه الكثير من ترسبات الالم على قلبي أبتعد عني ولكن روحه ضلت ترفرف حائره بأحزانها تلك الدقائق و الساعات لحضات من التعب لم تكلل بالنجاح لم استطع حتى مواساه عبرته التي باتت تسلي وحدته لا استطيع ان اصف شعوري لكني حاولت جاهد أن اكتب هذه الكلمات القليله لعلها تشاركني احزاني اتمنى من كل قلبي ان لايحدث هذا إلى أي انسان فهي حرقه قلب لاتمثل بكلات ولسان حالي يقول : عشقت ذلك الحرف عشقته وعشقت معنى الحياه في تمايله احببت لغه الكتابه بالحروف فقط لأنهاتحويه تحتضنه بين ثنايا اصبحت حياتي مرتبطه بذلك الحرف لا استطيع العيش بدونه فهو الهواءالذي يملئ رئتي هو ذاااك الدم الدم الدم الذي يجري بأوردتي فجأه وبلا سابق أنذار انقطع عني ذلك الهواء وجف الدم من عروقي خفق قلبي وكأنها نبضته الاخيره واسودت الدنيا فيعيني رأيت الموووت أمام عيني عندما رأيت ذلك الحرف الذي طالما أحببته بل عشقته وعشقت الركون الى زواياه نعم هو ذالك الحرف الذي كان بالأمس يحييني اليوم قتلني اجل اغتال بسمه أيامي وطعنني بسيف محبتي اياه فأرداني شهيدا لحبه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
رايتة ورايت معنا اللالم وشاهدة الاغتيال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي تجمع العرب :: ۩۞۩ القسم الرئيسي ۩۞۩ :: المنتدى العام-
انتقل الى:  
سحابة الكلمات الدلالية
الستايلات العضو تعريف الدردشة